الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول</a><hr>
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» دعاء الشباب قبل ان يغازلون البنات
الثلاثاء سبتمبر 03, 2013 11:11 pm من طرف مكسيم جمول

» عبارات من ذهب
الثلاثاء سبتمبر 03, 2013 11:06 pm من طرف مكسيم جمول

» أهلا بهالطله
الأربعاء نوفمبر 30, 2011 7:31 pm من طرف مكسيم جمول

» مسيرات حاشدة في دمشق تأييداً للرئيس الأسد
الأربعاء نوفمبر 30, 2011 7:09 pm من طرف مكسيم جمول

» قصيدة : مهداة للسيد الرئيس بشار الاسد
الثلاثاء نوفمبر 29, 2011 9:01 pm من طرف مكسيم جمول

» كيف تصبح عضو مميز
الثلاثاء نوفمبر 29, 2011 4:27 pm من طرف مكسيم جمول

» طاال غيابكن
الثلاثاء نوفمبر 22, 2011 3:49 pm من طرف مكسيم جمول

» great time to trade forex currencies with the world economic problems
الأربعاء أغسطس 03, 2011 1:28 am من طرف زائر

» Get an Alternative Medicine PhD Degree from Israel
الأحد يوليو 31, 2011 8:27 pm من طرف زائر

» diversified
الأحد يوليو 31, 2011 4:32 am من طرف زائر

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
تصويت
هل أعجبك التصميم الجديد للموقع؟؟
رائع
76%
 76% [ 58 ]
جيد
20%
 20% [ 15 ]
القديم أجمل
4%
 4% [ 3 ]
مجموع عدد الأصوات : 76
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ابو علوش
 
زهر الرمان
 
GUNWA
 
فادي
 
عامر السعدي
 
سياف الزهور
 
اربيل
 
سليم
 
ابو زين
 
جبار الخواطر
 
سحابة الكلمات الدلالية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 19 بتاريخ الثلاثاء يوليو 02, 2013 10:11 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 552 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو رفيق رافع فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 22140 مساهمة في هذا المنتدى في 2102 موضوع

شاطر | 
 

 فلسطين 'عاشقة وفرحة' رغم المأساة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زهر الرمان
زهرة المنتدى
زهرة المنتدى
avatar

انثى
مشاركاتي : 2056
الإقامة : الجولان
المهنة : موظفه
مزاجي اليوم :
الأوسمة :
النقاط المكتسبة : 130
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 10/03/2008

مُساهمةموضوع: فلسطين 'عاشقة وفرحة' رغم المأساة   السبت يناير 10, 2009 11:41 am

فلسطين ..عاشقه ومرحه ..رغم المأساة
حفلة ممزوجة بالحزن
المغنية الفلسطينية ريم بنا تصر على تقديم حفلتها الموسيقية في دمشق وتقول ان فلسطين لا تندب فقط بل صامدة ومقاومة.
أصرت المغنية الفلسطينية ريم بنا على تقديم فلسطين "العاشقة والفرحة والمقاومة" في الوقت نفسه في حفلتها الموسيقية الخميس، بعد ان عبرت عن مشاعر "فرح" لحفلتها الأولى بسوريا "ممزوج بالحزن" على مأساة غزة.

واشارت المغنية الى ان هذه المشاعر المتناقضة تتنازعها لانها تشعر بالفرح لحفلتها الأولى في سوريا التي اعتبرتها "لحظة حياتي"، وحزن على "المجازر الفظيعة التي تحصل في غزة حتى اليوم".

واستهلت حفلتها قائلة "ما بدنا احباط ويأس"، وتجلت دعوتها في الاغاني التي قدمتها، فإلى جانب اغان تعيد صوغ المعاناة الفلسطينية، غنت ايضا عن الحب والفرح في الأراضي المحتلة.

ووجدت الحالتان تجاوبا من الجمهور الذي رافق اغاني شكلتها ايقاعات "الروك" راقصا بالوقوف متمايلا ومصفقا ومزغردا مع المغنية الفلسطينية.

وقالت ريم بنا انها لم تأت الى دمشق "لتقديم اغان تندب ما يحدث في غزة، مع ان ما يحدث مأساة بدون شك"، واضافت "فلسطين ليست التي تندب فقط، ولا اريد ان يرى احد صورة فلسطين على هيئة المأتم".

وتابعت بلهجة منفعلة "لو اننا نعيش فقط بالبكاء والدموع واللطم هل سترانا صامدين حتى اليوم ونقاوم".

حضرت ريم بنا على خشبة صالة الزهراء امام نحو 1500 شخص معظمهم من الشباب، وهي ترتدي الثوب الفلسطيني التراثي "وعمره اكثر من مئة عام"، واردفت انها تجيء لتقدم "صوت كل انسان فلسطيني لكم" كما قالت معددة مدنا فلسطينية.

بدأت المغنية الفلسطينية حفلتها بوقفة منفردة، غنت فيها بدون مصاحبة الموسيقى "تهليلة فلسطينية" اهدتها "الى كل ام فلسطينية فقدت ابنها".

هذه الاهزوجة التي سربت الى الصالة مشاعر الحزن والشجن، تلتها اغان اخرى عن كل عناوين الحياة الفلسطينية. غنت بنا للاجئين وتضامنت مع المعتقلين العرب في السجون الاسرائيلية باغنية "مرايا الروح" وهي من رسالة كانت كتبتها امها الشاعرة زهيرة صباغ لاخيها الاسير في السجون الاسرائيلية.

ابنة مدينة الناصرة قدمت ايضا اغاني عن شهداء فلسطين. وقبل كل اغنية قدمتها، كانت تحكي قصتها. غنت عن الطفلة سارة عبد العظيم عبد الحق "التي استشهدت وعمرها سنة وثمانية اشهر برصاصة قناص اسرائيلي في جبينها". كما غنت للطفل فارس عودة من غزة "الذي كان عمره 14 سنة عندما حمل حجرا ليقاوم به دبابة اسرائيلية اطلقت قذيفتها عليه"، واهدت الاغنية الى "اهالينا الصامدين في غزة"، واضافت "غزة الجرح والتي تموت الآن امام العالم الصامت".

وجلست بنا على كرسي مرتفع طوال الحفلة، وذلك لاصابتها بكسر في رجلها، بعد ان وضعت عكازيها جانبا. وصاحبها في حفلتها عازفون من جنسيات مختلفة، وعلى راسهم زوجها ليونيد اليكسيينو (غيتار) الاوكراني الذي يعيش معها في الاراضي المحتلة، وايضا دافيد سولير (سولو غيتار) ومصطفى بوشو (غيتار بوشو) وروبيرتو اولوري (درامز).

على خلفية هذه المصاحبة، احتدمت الحان الاغاني التي قدمت فيها بنا "الوجه الاخر" للعيش في الاراضي المحتلة. اعادت الى الذاكرة، من عمق التراث، قصة الشاب "مشعل" الذي "كانت تحبه كل النساء الفلسطينيات"، كما قالت. كما غنت بنا "مواسم البنفسج" عن الحب في فلسطين، اضافة الى اغان ذات ايقاعات فرحة وراقصة مثل "ما لك" و"لاح القمر" و"راس الجبل"، وهي اغان تجاوب معها قسم من الحضور بفرح وحماسة.

ومن التراث قدمت المغنية الفلسطينة ايضا اعنية "ستي العرجا" مستلهمة اياها من الاهازيج الفلسطينية القديمة، وهي اغنية لاقت تفاعلا كبيرا واعادتها بنا نزولا عند مطالبة صاخبة من الجمهور.

واذ ترى هذه المغنية ان "صوت الفن مؤثر في كل الاوقات" وتعتبر ان "وجودي بكليته كفنانة وانسانة هو لخدمة القضية الفلسطينية"، فهي تعلق على سؤالها عن تقديم اغنية خاصة بالمعاناة الحالية التي تعيشها غزة بالقول "انا لا اشتغل اغاني للظرف نفسه"، وتضيف "لا اقدم اغنية تستطيع سماعها فقط عندما يكون هناك مجزرة، بل اغنياتي تستطيع ان تسمعها في يوم عادي وكذلك في وسط الماساة".

وعن اشتغالها على استعادة التراث في شكل وقالب موسيقي حديث، واضافة الى كونه ينطلق من "الخوف" على "فقدان هذا الكنز بموت من يحمله"، توضح المغنية ان "الفنان الفلسطيني يهتم اكثر من غيره بالتراث لانه تحت احتلال يهدف الى محو هويته وذاكرته يوميا".

وهذه الحفلة التي نظمتها احتفالية دمشق عاصمة للثقافة العربية، هي الاولى لريم بنا، من على الاراضي السورية، بعد ان قدمت حفلين للسوريين من خلف الحدود والاسوار الشائكة. اذ كانت غنت من موقع عين التينة في الجولان السوري المحتل، في نيسان/ابريل من العام الماضي، كما غنت من بيتها في الناصرة للشباب السوريين، بواسطة الانترنت بينهما.

وريم بنا من مواليد مدينة الناصرة (1966)، قدمت اغنياتها في العديد من المدن العربية والاوروبية، واصدرت عشرة البومات غنائية منها "جفرة" (1985) و"الحلم" (1993) و"مرايا الروح" (2005)، و"مواسم البنفسج" (2007). حصلت على عدة جوائز منها لقب "سفيرة السلام" من ايطاليا العام 1994 وجائزة الغناء الفلسطينية العام 2000.
عن ميدل ايست أون لاين

_________________
[URL="http://up1.m5zn.com"][/URL]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فلسطين 'عاشقة وفرحة' رغم المأساة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات الـعـامة :: جولان-
انتقل الى: